حل درس عقيدة المسلمين في الملائكة عليهم السلام والتحذير من الغلو فيهم التوحيد للصف الثاني المتوسط الفصل الدراسي الاول

    2023-03-10
  • |
  • |
  • مشاهدات: 70

حل درس عقيدة المسلمين في الملائكة عليهم السلام والتحذير من الغلو فيهم التوحيد للصف الثاني المتوسط الفصل الدراسي الاول

عقيدة المسلمين في الملائكة عليهم السلام والتحذير من الغلو فيهم:

ما المراد بالملائكة ؟

ما أهم عبادات الملائكة وأعمالهم ؟

تمهيد :

كان بعض المشركين يعبدون الملائكة، يظنون أنهم يقربونهم إلى الله تعالی ويشفعون لهم عنده لما لهم من المكانة والمنزلة عند الله عز وجل وقد أبطل الله تعالى ذلك مبينا ضعف الملائكة وعجزهم وعظيم فزعهم وخوفهم من الله جل جلاله الذي يجب أن تتوجه إليه القلوب وحده بالتذلل والدعاء والعبادة.

فمن هم الملائكة؟ وما أهم وظائفهم؟ وما أسباب بطلان عبادتهم من دون الله ؟

المراد بالملائكة :

الملائكة عالم غيبي، خلقهم الله من نور، وكلفهم بأعمال وعبادات عظيمة، لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون

نشاط 1 :

1 - خلق الله تعالى الملائكة من ... نود . وخلق الجن من…نار….

وخلق بني آدم من …طين .

2 - ما الذي يدل عليه ذلك؟

يدل ذلك على …عظم قدرة الله تعالى فهو وحده القادر على الخلق والإيجاد وهو المستحق للعبادة وحده لا شريك له . 

عظم خلق الملائكة وقوتهم :

من الله تعالى الملائكة قوة كبيرة، وعظمة في الخلق، فمن الأدلة على ذلك : 

1_ و عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((أذن لي أن أتحدث عن ملك من ملائكة الله من حملة العرش إن ما بين شحمة أذنه إلى عاتقه مسيرة سبع مئة عام))

 عبادة الملائكة لله تعالى الملائكة : 

عباد طائعون لله تعالى مجتهدون في عبادته من غير ضعف ولا ملل: 

قال الله تعالى: ((وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَمَنْ عِندَهُ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ 

عِبَادَتِهِ  وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ (لايصيبهم إعباء ولا ملل من عبادة الله ) (19) يُسَبِّحُونَ 

اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفْتُرُونَ(لايضعفون ولا يسأمون ) (20))

أهم عبادات الملائكة وأعمالهم :

للملائكة الكرام أعمال كثيرة استعملهم الله تعالى عليها، منها: و أنهم رسل الله

 تعالى إلى خلقه ينزلون بالوحي على الأنبياء عليهم السلام وغير ذلك قال  

الله تعالى:((الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي  

أَجْنِحَةٍ مَّثْنَىٰ وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ ۚ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ))

نشاط 2 :

أذكر أسماء ثلاثة من الملائكة عليهم السلام مبينا عمل كل واحد منهم.

1 - اسم الملك.. جبريل عليه السلام . عمله…ينزل بالوحي على الأنبياء

2 - اسم الملك: میکائیل علیه السلام . عمله: ........ موكل بإنزال المطر

3 - اسم الملك: إسرافيل عليه السلام .عمله: .......... ينفخ في الصور 

2 -  تسبيح الله تعالى، قال الله تعالى: (( وَتَرَى الْمَلَائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ 

الْعَرْشِ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ ۖ وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَقِيلَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ))

3 - استغفار للمؤمنين ، قال الله تعالى: ((تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِن فَوْقِهِنَّ ۚ  

وَالْمَلَائِكَةُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِمَن فِي الْأَرْضِ ۗ أَلَا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ))

أسباب بطلان عبادة الملائكة :

يتبين بطلان عبادة الملائكة من خلال الآتي:

1 - أن الله تعالى حذر من عبادة الملائكة واتخاذهم أربابا من دونه؛ قال الله تعالى: 

(( وَلَا يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُوا الْمَلَائِكَةَ وَالنَّبِيِّينَ أَرْبَابًا ۗ أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ))

2 - أن الملائكة عباد الله تعالى فلا يملكون شيئاً من خصائص الألوهية : قال الله 

تعالى : (( لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْدًا لِّلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ ۚ وَمَن

 يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا))

3 - أن الملائكة يتبرؤون في يوم القيامة ممن عبدهم؛ قال الله تعالى: (( وَيَوْمَ 

يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَٰؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ(40) قَالُوا سُبْحَانَكَ 

أَنتَ وَلِيُّنَا مِن دُونِهِم ۖ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ ۖ أَكْثَرُهُم بِهِم مُّؤْمِنُونَ(41)))

4 -  فزع الملائكة وضعفهم أمام قوة الله تعالى وعظمته؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ((إذا قضى ( تكلم به وأوحاه إلى جبريل عليه السلام ) الله الأمر في السماء، ضربت (يسمع الملائكة صوتاً كصوت سلسلة الحديد عندما تجر على الصنوان وهو الحجر الأصلي ذلك) الملائكة  بأجنحتها خضعانا لقوله، كالسلسلة على صفوان (وفي رواية: ينقذهم(يخلص ذلك القول ويمضي في قلوب الملائكة حتى يفزعون منه ) فإذا فزع(أزيل الخوف والفزع ) من قلوبهم قالوا: ماذا قال ربكم؟ قالوا للذي قال(قالت الملائكة بعضهم لبعض قال الله الحق) الحق قال وهو العلي الكبير ))

فإذا كان الملائكة -مع أن الله أعطاهم من القوة والعظمة ما لا يعلمه إلا هو يصيبهم  هذا الخوف مع ذلك، فلا معنى لعبادتهم من دون الله، وهو له القوة والعظمة المطلقتان، وإذا كان هذا الحال معهم، فيطلان عيادة غيرهم من باب أولى

1 _ أذكر صفتين من صفات الملائكة علیھر السلام .

 منح الله الملائكة قوة كبيرة وعظمة في الخلق 

2 _ ما الحكمة من خلق الله تعالى للملائكة؟ مع الاستدلال .

خلق الله الملائكة لعبادته وكلفهم بأعمال وعبادات عظيمة لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون قال الله تعالى (وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَمَنْ عِندَهُ لَا 

يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ*يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفْتُرُونَ

3 _ ماحكم عبادة الملائكة ؟ مبينا الدليل .

 

حكم عبادة الملائكة باطلة وكفر بالله تعالى، قال الله عز وجل: (ولا يأمركم أن تتخذوا الملائكة والنبيين (أربابة أيأمركم بالكفر بعد إذ أنتم مسلمون )

هل أعجبك المحتوى؟

التعليقات
لا يوجد تعليقات
لاضافة سؤال او تعليق على المشاركة يتوجب عليك تسجيل الدخول
تسجيل الدخول