حل درس المناعة والمرض علوم للصف الثاني المتوسط الفصل الدراسي الثاني

    2023-03-11
  • |
  • |
  • مشاهدات: 110

حل درس المناعة والمرض علوم للصف الثاني المتوسط الفصل الدراسي الثاني

خطوط دفاع الجسم ضد الأمراض :

إن الحق تبارك وتعالى الذي أنشأنا وأبدع خلقنا ، زود أجسامنا بوسائل دفاع مختلفة ؛ حيث يعمل خط الدفاع الأول فيه ضد المواد الضارة والمخلوقات الحية المسببة للأمراض . أما خط الدفاع الثاني فيمتاز بتخصصه ؛ فهو يعمل ضد مسببات أمراض معينة . ويتمثل في جهاز المناعة .

ماأنواع الدفاعات في جسمك ؟
خط الدفاع الأول ضد المواد الضارة والمخلوقات المسببة للأمراض وخط الدفاع الثاني يتمثل في جهاز المناعة 

خط الدفاع الأول الداخلي : يعمل الجهاز التنفسي على إعاقة دخول مسببات الأمراض إلى الجسم عن طريق تراكيب شبيهة بالشعيرات تعرف بالأهداب ، وعن طريق المخاط المبطن للجهاز التنفسي ؛ حيث يحوي هذا المخاط إنزيمات تضعف الجدار الخلوي لبعض مسببات المرض ، وعندما تعطس أو تسعل تتخلص من مسببات المرض العالقة . وفي الجهاز الهضمي عدة وسائل دفاعية ، منها اللعاب والإنزيمات وحمض الهيدروكلوريك والمخاط . ويحتوي المخاط على مواد تقتل البكتيريا . كما تفرز المعدة والبنكرياس والكبد إنزيمات تساعد على تحطيم مسببات المرض . وتفرز المعدة حمض الهيدروكلوريك الذي يساعد على هضم الطعام ، والقضاء على بعض أنواع البكتيريا ، وإيقاف نشاط الفيروسات التي تدخل مع الطعام الذي تأكله . كما يحتوي المخاط الذي يبطن القناة الهضمية على مواد كيميائية تحيط بالبكتيريا ، وتمنعها من الالتصاق بالطبقة الداخلية فيها .

خلايا الدم البيضاء : يحتوي جهاز الدوران على خلايا الدم البيضاء ، التي تتجول باستمرار بحثاً عن المخلوقات والمواد الكيميائية الغريبة وتهضمها .

الالتهاب : عندما يتعرض النسيج للضرر ، وتهاجمه بعض مسببات المرض يلتهب ؛ ويتحول إلى اللون الأحمر ، وترتفع درجة حرارته ، وينتفخ ، ويصبح مؤلماً . ويؤدي دخول مسببات المرض إلى انطلاق مواد كيميائية من الخلايا المتضررة ، تنتشر عبر جدران الشعيرات الدموية ، مما يسمح بتدفق كميات أكبر من الدم إلى منطقة الإصابة ، كما تفرز مواد كيميائية أخرى تجذب أنواعاً محددة من كريات الدم البيضاء ، تهاجم البكتيريا وتبتلعها . وإذا استطاعت مسببات المرض اختراق خطوط الدفاع الأولى فإن الجسم يلجأ إلى خط الدفاع الثاني ، أو المناعة النوعية .

أنواع المناعة :

المناعة النوعية : عندما يحارب الجسم المرض فإنه يحارب جزيئات معقدة لا تنتمي إليه ، تسمى مولدات الضد . وقد تكون مولدات الضد جزيئات منفصلة أو موجودة على سطح مسببات المرض .
وعندما يلاحظ الجهاز المناعي وجود جزيئات غريبة - كما في الشكل 10 - تستجيب خلايا لمفية محددة تسمى الخلايا التائية ، وخصوصاً الخلايا التائية المسماة الخلايا التائية القاتلة ؛ حيث تفرز إنزيمات تساعد على تحطيم المواد الغريبة الدخيلة .
ينشط نوع آخر من الخلايا التائية - يسمى الخلايا التائية المساعدة  - جهاز المناعة ؛ حيث تحفز نوعاً آخر من الخلايا اللمفية ، يعرف بالخلايا البائية لإنتاج الأجسام المضادة . والجسم المضاد بروتين يشكل استجابة لمولد ضد محدد . ويرتبط الجسم المضاد مع مولد الضد ، ويجعله غير فعال .

خلايا الذاكرة : خلايا الذاكرة هناك نوع من الخلايا اللمفية تسمى الخلايا البائية الذاكرة ، تحتوي على أجسام مضادة لمولدات ضد معينة ؛ لمواجهة أي هجوم جديد من مسبب المرض نفسه .

المناعة الطبيعية : تساعد الأجسام المضادة الجسم على بناء دفاعات بطريقتين ، هما : المناعة الطبيعية ، والمناعة الاصطناعية . وخلال المناعة الطبيعية يقوم الجسم بإنتاج الأجسام المضادة استجابة لمولد الضد .
أما المناعة الاصطناعية فتحدث عندما يحقن الجسم بالأجسام المضادة التي أنتجتها حيوانات أخرى . وعندما تغزو مسببات المرض الجسم تتضاعف أعدادها بسرعة ، فتصاب بالمرض ، فيبدأ الجسم مباشرة في صنع الأجسام المضادة لمحاربة مولد الضد . وعندما تتشكل كمية كافية من الأجسام المضادة فإنك تتحسن . وتبقى بعض الأجسام المضادة في حالة تأهب في الجسم ، وينتج العديد منها بسرعة إذا دخل مسبب المرض نفسه جسمك مرة أخرى . ولهذا فإنك لا تصاب بأمراض معينة - منها جدري الماء - أكثر من مرة واحدة .

ما الفرق بين المناعة الطبيعية والمناعة الاصطناعية ؟
المناعة الطبيعية : يصنع الجسم أجسامه الخاصة به استجابة لمولد ضد معين 

المناعة الاصطناعية : تنتج الأجسام المضادة داخل جسم حيوان ثم تحقن في الجسم 

هل أعجبك المحتوى؟

التعليقات
لا يوجد تعليقات
لاضافة سؤال او تعليق على المشاركة يتوجب عليك تسجيل الدخول
تسجيل الدخول