حل درس التنمية التعليمية دراسات اجتماعية ثالث متوسط الفصل الدراسي الثاني

    2023-03-17
  • |
  • |
  • مشاهدات: 100

حل درس التنمية التعليمية دراسات اجتماعية ثالث متوسط الفصل الدراسي الثاني

التنمية التعليمية


ها ترتكز التنمية على التعليم الذي يسهم في رقي معارف الموارد البشرية وقدراتها، فما جهود المملكة العربية السعودية في التنمية التعليمية؟

تطوير التعليم 

أدركت حكومة وطني المملكة العربية السعودية آثار الأمنية في تأخر الأمم وانتشار الفوضى ، فسعت إلى نشر التعليم وإنشاء مؤسساته ، فكان الملك عبد العزيز من يرسل العلماء إلى بعض المناطق والمدن والقرى للتعليم ، ثم شرع في إدخال التعليم النظامي المجاني بفتح المدارس في مناطق الوطن لتعليم المواطنين وتثقيفهم ، ومحاولة القضاء على الأمية التي كانت سائدة آنذاك . وقد تواصلت الجهود في سبيل تطور التعليم في بلادنا ، فانتشرت مدارس التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي للبنين والبنات في المدن والقرى ، ثم افتتحت الجامعات التي تضم أعداد كبيرة من الكليات ذات التخصصات المتنوعة ، وتخرج أعدادا من حملة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه .

السؤال : كم عدد الجامعات الحكومية في بلادنا ؟

حوالي 30 جامعة حكومية في بلادنا

السؤال : يذكر الطلبة اسم الجامعة أو الجامعات التي في منطقتهم ؟

جامعة الملك عبد العزيز

 - واعتنت حكومة المملكة العربية السعودية بالتعليم الفني والمهني، ففتحت معاهد فنية ومهنية مختلفة التخصصات، وكليات تقنية وفنية متعددة. وأولت الدولة عناية بالتعليم المهني والتقني. وأنشأت كليات ومراكز ومعاهد تعنى بالتدريب المهني، وأخرى تعنى بالتعليم العسكري والأمني. ورغبة في إكساب المزيد من المعارف والخبرات العلمية النادرة؛ ابتعثت الدولة أعداد كبيرة من أبناء البلاد للدراسة في الخارج.

أهداف تنمية التعليم 

تحرص حكومة وطني المملكة العربية السعودية على نشر التعليم بين أبنائها؛ إيمانا منها بأن التعليم أساس التنمية، وتحقيقا لمبدأ العدل والمساواة في إتاحة الفرص التعليمية لكل مواطن ومواطنة ، من أجل : 

  • تنمية قدرات الطلبة ومواهبهم.
  • توفير الفرص التعليمية الحديثة وفق أحدث المناهج والوسائل. 
  • تطوير مخرجات التعليم
  • رفع مستويات ترتيب المؤسسات التعليمية وتصنيفها، وذلك بمقارنة جامعاتنا بالجامعات العالمية

وظيفتك بعثتك 

وفرت الدولة خدمة جديدة لتنمية المجالات التعليمية في الوطن ، من خلال شراكة بين وزارة التعليم والمؤسسات الحكومية ، لدعم ابتعاث الطلبة إلى الخارج للدراسة في التخصصات التي تحتاج إليها المؤسسات ، بحيث تتولى الجهة الحكومية توظيف الطلبة بعد تخرجهم ، وتتولى الوزارة الإشراف على سير الطلبة الدراسي.

هل أعجبك المحتوى؟

التعليقات
لا يوجد تعليقات
لاضافة سؤال او تعليق على المشاركة يتوجب عليك تسجيل الدخول
تسجيل الدخول